X
جراحة الأنف – الأسئلة الشائعة

لا يوجد جزء من الوجه يؤثر على شكل الوجه كما يؤثر عليها الأنف، الإنحراف (الميلان)، إنحراف الأنف و كبر حجمه أو طوله يؤثر على وجهكم، و في حال لم يكن شكل الأنف لديكم متناسبا مع أجزاء الوجه أو كان مختلفا عن الشكل الذي تريدونه، أنتم مرشحون للقيام بجراحة الأنف.

ما هي جراحة الأنف التجميلية؟

قال عن الجراحة التي تقوم بتغيير ظاهر الأنف جراحة الأنف التجميلية ، يسعى الدكتور سامان إلى إيجاد التناسب الأكبر في الوجه مترافقا مع تحسين عمل الجهاز التنفسي، حتى أن تعديلا بسيطا من الممكن ان يقوم بتغيير كبير في تناسب أجزاء الوجه.

هل أنفي مناسب من أجل جراحة الأنف ؟

الخطوة الأولى للتخطيط لمراحل جراحة الأنف التجميلية ، فحص الأنف و الأسباب التي دفعتكم إلى جراحة الأنف التجميلية ، تذكروا أن الهدف من جراحة الأنف هو تحسين وضعكم و ليس الأنف المثالي.
في البداية يجب عليكم توضيح القالب و الشكل المثالي من قبلكم للدكتور سامان، و و بعد المعاينة سيقول لكم الدكتور سامان إن كان هذا العمل ممكنا أو لا أو يقترح عليكم قالبا آخر.
يعين الدكتور سامان أنفكم بدقة، و يفحص تناسبه، قدرة و شكل الغضروف، و يقيس سماكة و جودة البشرة، ثم بقوم بفحص أنفكم من الداخل بوسيلة منظار خاص ليتحقق من داخل حفرة الأنف من جهة البنية، ثم يقوم بأخذ صور من الجوانب المتعددة للأنف لفحصها، من الأقسام الأساسية لتقييم الوجه، الذقن للأفراد الذين يريدون تصغير أنفهم الكبير، حيث يتم أخذ زرع الذقن بعين الإعتبار لأن الذقن الصغيرة تقوم بإبراز الأنف.

ما هو أفضل عمر للقيام بجراحة الأنف التجميلية ؟

يتعجب أغلب الناس عندما يعلمون أنه هناك حد أدنى للعمر من أجل جراحة الأنف التجميلية ، أو أنه من الممكن أن يكون المرء عجوزا لهذا العمل، في الحقيقة أفضل وقت للقيام بتحسين الشكل الظاهري للأنف هو بعد إتمام سن الرشد، حيث يكون في سن السادسة عشرة عموما، بعد تشكل بنية الانف بشكل كامل، من الممكن القيام بجراحة الأنف التجميلية في أي عمر كان، و طبعا في حال السلامة الجسدية.
أكثر الناس المتقدمين في السن يسعون بالإضافة إلى الجمال الظاهري إلى تحسين الوضع التنفسي، حيث أنه مع التقدم في العمر يصبح غضروف الأنف أكثر رقة و يفقد حالته المرنة و التي تسبب إنخفاض مقدمة الأنف و المظهر الغير مناسب و هذا سبب أيضا في الإقدام على جراحة الأنف في عمر متقدم.

ما بعد جراحة الأنف 

في حال مواجهة مرضى جراحة الأنف مع ألم جزئي أو بدون ألم يمكن إزالته عن طريق الأدوية المسكنة.
بعد العمل الجراحي سيكون الأنف تحت الضمادات لعدة أيام و لن تستطيعون التنفس بسهولة لمدة أسبوع، حيث سيكتب لكم الدكتور سامان على أدوية مسكنة و المضادات الحيوية في حال اللزوم، في حال كنتم تستخدمون النظارات، لا يجب الضغط على الأنف لمدة 4 إلى 6  أسابيع الأولى، سيقوم الدكتور سامان بشرح طريقة الإستفادة من النظارات في الأيام الأولى لكم، و سيتم إزالة المثبتات من داخل الأنف في يومين او ثلاثة من العملية، و سيتم إزالة المثبتات و الحافظات الخارجية بعد 6 أو 7 أيام من العمل الجراحي.
يجب أن تتوقعوا بعض الورم و اللون الأزرق، حيث أن كمادات الماء البارد تساعد على تخفيفه، و أكثر هذه العوارض تزول بعد 3 إلى 4 أسابيع، و تستطيعون تغطية العوارض بمستحضرات التجميل بعد أسبوع من العمل الجراحي.
الإحساس بالإضطراب بعد العمل الجراحي مباشرة هو أمر طبيعي، حيث يسمى الإكتئاب بعد الجراحة و يظهر على أغلب الناس، و النقطة الإيجابية هي أن الأنف سيتحسن تدريجيا، و هناك مدة 6 إلى 12 شهرا تلزم لزوال التورم و إكتمال العمل التجميلي.